نشرت في الاونة الاخيرة وعلى موقع الانتفاضة الالكترونية The Electronic Intifada مقالة مثيرة للقلق حول استخدام الكلاب الهجومية المستوردة من هولندا في تنفيذ هجمات  قاتلة ضد ابناء شعبنا الفلسطيني , كما تم توثيق الكثير من الحالات  في السابق حول الاستخدام القاتل للكلاب كسلاح بوجه الفلسطينيين

[embedyt] http://www.youtube.com/watch?v=Ukwc8iGuScM[/embedyt]

وغالبا ما تصدر هذه الكلاب من قبل الدول الأوروبية، وخاصة هولندا، وقد استخدمت لسنوات عديدة كأسلحة  تؤدي إلى إصابات مدمرة على العديد من المدنيين. وقد قدمت مؤسسة الحق مذكرة تشجع فيها الحكومة الهولندية على فرض حظر على تصدير الكلاب. ونحن في الجمعية الفلسطينية للرفق بالحيوان ندعم بقوة الرسالة المفتوحة التي قدمت  للحكومة الهولندية على العمل من اجل حظر تصدير الكلاب لهذا الغرض.

وقد ركز المقال المنشور في الانتفاضة الالكترونية بقوة على الإصابات التي لحقت بالفلسطينيين  نتيجة لاستخدام الكلاب بهذه الطريقة؛ ومن هما جاء دورنا لتسليط الضوء على المخاوف التي يتم نتقاسمها بشكل مشترك على حماية الانسان والحيوان على حد سواء وبالتالي توسيع المرجعية وبشكل شامل من اجل حظر تصدير الكلاب واستخدامها كسلاح في وجه الفلسطينيين  .

وأننا في الجمعية الفلسطينية للرفق بالحيوان نرى ومن منطلق انساني ان وضع الحيوانات لتكون اداة قاتلة في الحرب التي تشن على الفلسطينيين امر مرفوض ولا يمكن تبريره تحت اي ظرف من الظروف من خلال تدريبها على القتل واستخدامها بهذا المستوى العالي من الوحشية تجاه الفلسطينيين او اي شعب اخر محتل

اننا نظر ببالغ الخطورة ليس فقط تجاه الافراد فحسب وانما على الحالة المجتمعية التي تفرزها مثل هذه الاستخدامات للحيوانات الاليفة والتي  تترك اثارها في داخل المجتمع بشكل كبير .

هذا ليس سلاح لقتل الفلسطينيين,

الآثار الاجتماعية وراء استخدام الكلاب كأسلحة هجومية

ان الاسباب التي تشكل حالة من الخوف من الكلاب  لدى الاطفال في سن مبكرة كثيرة واحد هذه الاسباب المهمة رؤيتهم لافراد او اشخاص مقربون تعرضوا لهجمات من الكلاب التي تستخدمها قوات الاحتلال الاسرائيلي او تلك التي يطلقها المستوطنين في الاراضي المحاذية للمستوطنات حيث تجد هذه الحالة من الخوف مبرراتها و صداها في عدم القدرة على التمييز بين الكلاب الضالة التي لا تشكل اي اذى جدي على المجتمع وتلك المدربة على الهجوم.

خلال مرحلة البحث من اجل انجاز الدليل الانساني لإدارة الكلاب الضالة الذي قامت به الجمعية الفلسطينية للرفق بالحيوان  وجد فريقنا أشارت واضحة حول اسباب الخوف التي ترجع الى ضرورة اتخاذ اجراءات حادة في الحد من انتشار الكلاب الضالة , وان الكثير من المقابلات المسجلة لدينا وثقت حالات اعتداء كثير غالبيتها بالمجمل من قبل الكلاب الهجومية التي يستخدمها جيش الاحتلال الاسرائيلي . وان المخاوف لدى العامة من الكلاب الضالة بالمجمل  لها أساس واقعي نظرا للطريقة التي تم فيها استخدام الكلاب ضد الفلسطينيين ، مع العلم ان الشكاوى التي وردت الى الجهات المختصة كانت الازعاج و الخوف من الكلاب الضالة داخل المدن , ولم تسجل هناك نسبة حالات عض يمكن تسجيلها كظاهرة مقلقة .

ان مخاوفنا من استخدام الكلاب كأسلحة فتاكة من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي لا تؤثر على الناس المحاصرين في الضفة الغربية او قطاع غزة فحسب , وانما تؤثر على القرارات التي تتخذها جهات الاختصاص من اجل حل مشكلة الكلاب الضالة من اجل تهدئة المخاوف التي جائت بشكل مبرر من استخدامها كأدوات قاتلة 

لقد عمل فريق الجمعية الفلسطينية للرفق بالحيوان على مدى عام من اجل تطبيق مشروع الخصي والتعقيم من اجل ايجاد حلول انسانية للحد من مشكلة انتشار الكلاب الضالة في فلسطين بالتعاون مع المحافظات والبلديات ،  ولكن في الوقت الذي لا تزال فيه اسرئيل تستخدم الكلاب كسلاح للهجوم على الفلسطينيين فأننا نجد ان احراز اي تقدم على الارض سيكون صعبا في هذا المجال وخصوصا ان مشروع الخصي والتعقيم مرافق لحملة توعية مجتمعية من اجل قبول الكلاب الضالة كرفيقة للإنسان

انتضامن معا من اجل وقف هذه الممارسات القاسية بحق الانسان والحيوان

ان اهتمامنا ينصب في مصلحة حماية الانسان والحيوان معا ، ولكن استمرار استخدام الكلاب في هجمات ضد الفلسطينيين يجب أن يتوقف ويجب ان يتوقف ايضا انتهاك حقوق الفلسطينيين جراء الاحتلال الاسرائيلي بغض النظر عن الطريقة المستخدمة . وان الحقوق المدنية غير مجتزأة ولا يمكن لنا ان نقبل ان تكون هناك مخالفات قانونية مرتكبة من قبل اي دولة من خلال دعمها للاحتلال الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية

 

حتى الان لم يتم التوصل الى اي قرار حاسم لوقف تصدير الكلاب من هولندا لصالح الجيش الاسرائيلي ولم يتم اتخاذ أي إجراء حتى الآن بالرغم من الرسالة التي توجهت بها مؤسسة الحق للحكومة الهولندية  ولذلك فإننا نأمل أن تنضموا إلينا في التوقيع على عريضة ندعو من خلالها  الوزارات المختصة  إلى اتخاذ إجراءات فورية لوضع حد لتصدير الكلاب إلى إسرائيل لاستخدامها ضد المواطنين الفلسطينيين.

To: Lilianne Plouman, Dutch Minister of Trade and Sharon Dijksma, Dutch State Secretary for Infrastructure and the Environment.

We, the undersigned, demand that the Dutch Government take immediate steps to ban the export of trained "attack dogs" to Israel in the interests of both human rights and animal protection. Dogs exported from your country are reported to have been used during attacks on Palestinians over a number of years. This not only places the people and dogs involved in unacceptably dangerous situations, potentially violating human rights, but also has a wider impact on animal welfare in Palestinian society.

The distorted and violent image of dogs which has been created by their cruel use as weapons against Palestinian citizens by the occupying forces has a serious impact on the way in which Palestinian civil society views and treats dogs; particularly stray populations, who are subject to lethal control. While dogs continue to be used and presented as a source of fear, pain and injury to Palestinian citizens, the abuse, injury and killing of dogs will inevitably continue.

In the interests of both human rights and animal protection, we implore to end your complicity in this cruel trade.

Yours Sincerely

الى : ليليان بلومان، وزيرة التجارة وشارون ديسما، وزير الدولة للبنية التحتية والبيئة في هولندا.

نحن، الموقعون أدناه، نطالب بأن تتخذ الحكومة الهولندية خطوات فورية لحظر تصدير وتدريب "الكلاب المدربة على الهجوم" لإسرائيل وذلك لصالح كل من حقوق الإنسان وحماية الحيوان. وقد تبين وبشكل مثبت بالدلائل ان الكلاب التي يتم تصديرها من بلدك قد استخدمت في هجمات على الفلسطينيين على مدى عدد من السنوات. هذا يضع ليس فقط الناس بل والكلاب التي تشارك في الحالات الخطرة بصورة غير مقبولة، وتشكل انتهاك لحقوق الانسان، كما ان لديها أيضا تأثير أوسع نطاقا على الرفق بالحيوان في المجتمع الفلسطيني.

الصورة مشوهة وعنيفة بسبب الكلاب التي تم تدريبها بقسوة لتصبح أسلحة ضد المواطنين الفلسطينيين من قبل قوات الاحتلال.
ان الصور والمشاهدات التي يراها الفلسطينيين من الكلاب المدربة على القتل تركت لديهم اثار نفسية سلبية وخوف مبرر من الكلاب الضالة مما دفعهم الى التعامل معها بأساليب مميته من اجل التخلص منها .

لمصلحة كل من حقوق الإنسان وحماية الحيوان، نحن نتوسل من اجل وضع حد لهذه التجارة القاسية

تفضلوا بقبول فائق الاحترام

%%توقيعك%%

2,544 التوقيعات = 51% من الهدف
0
5,000

Share this - مشاركة :

   

Latest Signatures - آخر التوقيعات
2,544 Ms. Jessica F. Gibraltar يناير 21, 2022
2,543 Ms Samia L. Tunisia يونيو 05, 2021
2,542 Ms Kim G. Australia نوفمبر 05, 2019
2,541 Ms Douglas T. Brazil نوفمبر 05, 2019
2,540 Ms Nicole S. Brasil أبريل 15, 2019
2,539 Catarina A. ?? أغسطس 20, 2017
2,538 Mariana S. Switzerland يناير 28, 2017
2,537 Petra J. Australia ديسمبر 02, 2016
2,536 CHANTAL B. France نوفمبر 18, 2016
2,535 Giselle C. Canada سبتمبر 28, 2016
2,534 Cody K. Canada سبتمبر 28, 2016
2,533 Iyad I. Palestine أغسطس 29, 2016
2,532 Eric P. Canada يوليو 09, 2016
2,531 Geneviève D. France يوليو 08, 2016
2,530 Elvire D. France يوليو 07, 2016
2,529 Cristina Q. Spain يونيو 24, 2016
2,528 Jeremy C. Belgium يونيو 14, 2016
2,527 Edith D. France مايو 24, 2016
2,526 Joanna B. Poland أبريل 11, 2016
2,525 Diaz A. France أبريل 05, 2016
2,524 Jenny E. Germany أبريل 05, 2016
2,523 Felix C. Spain أبريل 04, 2016
2,522 José Z. Nederland مارس 24, 2016
2,521 Maira L. Brasil مارس 20, 2016
2,520 Adrian A. England مارس 20, 2016

Photo Credit: Maja Dumat 

Share