اطلق برنامج شباب من أجل التغيير عدد جديد من المبادرات الشبابية المتألقة والفريدة من أجل تطوير المجتمع المحلي .

وتشكلت هذه المبادرات كالتالي :

روح صغيرة

روح صغيرة

روح صغيرة

 

أطلقها 21 شابة وشاب ضمن مشروع شباب من أجل التغيير لتسليط الضوء
على مشكلة دهس الحيوانات بسبب السرعة الزائدة دون الاكتراث لوجودها، عبر
كتابة رسائل توعوية صغيرة وتعليقها في الشوارع لإظهار أهمية الحفاظ على

حياة هذه الحيوانات.

 


نبض البلد

نبض البلد

نبض البلد

 

ضمن مشروع شباب من أجل التغيير 3، أسس 25 طالباً هذه المبادرة من أجل
رفع الوعي لدى الناس بأهمية العناية بالحيوانات وتربيتها في المنزل وإيقاف
تعذيبها ووضع السموم لها في الشوارع، عبر ندوة توعوية وأفلام قصيرة مع

أطفال لديهم حيوانات منزلية.

 


بلدي هي الأجمل

بلدي هي الاجمل

بلدي هي الاجمل

 

هذه المبادرة لمجموعة الفراشات التي تضم 12 طالبة ومدربتهم سالي نصر الله،
إذ ركزت على تغيير بعض المفاهيم الخاطئة المكتسبة من البيئة والمجتمع، وبناء
شخصية قيادية وواعية ببعض القضايا كالعنف على الإنسان والحيوان والنبات.

 


المكتبة الصغيرة

شعشعة

شعشعة

 

مجموعة شعشعة كانت مبادرتها  المكتبة المصغرة والتي تجمع ما بين نشر
الثقافة العامة ورفع الوعي بأهمية الرفق بالحيوان في العالم، عبر وضع رفين من
الكتب في الأماكن التي يضطر الناس فيها للانتظار كالبنوك والمراكز الصحية
مع رسائل إيجابية من الأطفال المشاركين في المبادرة، بالإضافة إلى ملصقات

توعوية على الرفوف تظهر أهمية الرفق بالحيوان.

 


استبدال الأكياس البلاستيكية

بذرة حياة

بذرة حياة

 

مجموعة بذرة الحياة والتي تتكون من 14 فتى، قررت أن تعمل على استبدال
الأكياس البلاستيكية بأخرى من القماش لأنه يدوم ولا يشكل خطرا على البيئة.

مدربة المجموعة تالا رياض أشارت إلى أن هذه المبادرة ساعدت الأطفال على
تفريغ طاقاتهم في أعمال مفيدة ومهمة للمجتمع، بالإضافة إلى صقل شخصياتهم.

 


 ملجأ للكلاب

بكرة أحلى

بكرة أحلى

 

مبادرة مجموعة بكرا أحلى، والتي تضم 15 طالبة مع مدربتهم جميلة
جفال،عملت على وضع خطة لملجأ للكلاب الضالة كحل بديل عن تسميم البلدية
لها، إذ يتم وضع هذه الكلاب في مكان معين ويعتني به أفراد المجموعة
بالإضافة إلى متطوعين آخرين، كما وستعمل المجموعة على زيادة وعي الناس

بأهمية الرفق بالحيوان.

 


ازرع فكرة

ازرع فكرة

ازرع فكرة

 

هذه المبادرة ل22 طالب وطالبة مع مدربتهم راما عريقات، ظهرت بعد ملاحظة
سوء معاملة الكبار والصغار للحيوانات في منطقتهم، إذ يتم في هذه المبادرة
التوعوية تعريف الأطفال بكيفية التعامل بلطف مع هذه الحيوانات وعدم إيذائها.

 


يد في يد لنغير

يد بيد

يد بيد

 

 

تركزت فكرة هذه المبادرة على زرع روح وحب التطوع بين الناس، إذ يتوزع
أفراد المجموعة على مجموعة مدارس لتنفيذ أنشطة تطوعية مختلفة بمشاركة
الطلاب هناك، بالإضافة إلى الحديث عن أهمية الرفق بالحيوان.

Share